24.4.13

كل المنافي لا تبدّد وحشتي




يا ربِّ: إن لكل جرحٍ ساحلاً..
وانا جراحاتي بغير سواحل..
كل المنافي لا تبدّد وحشتي
ما دام منفاي الكبير.. بداخلي
(نزار قباني)



دائما أجد السلوى في كلمات الشعراء والأدباء فأحفظها هنا وهناك أعلقها أمامي على
طاولة مكتبتي, ثم أنساها ... وتمر الأيام .. وتتغير الأحوال .. ثم تقع عيني فجأة كل مرة على ورقة مختلفة
وكأنها تكلمني . . 
وهذه المرة وقعت عيني على هذه السطور القليلة لكلمات قد تبدو عادية للبعض
ولكنها تختصرني بداخلها .. وتحويني. 

هناك تعليقان (2):

  1. بالفعل كلامك صحيح

    تكون هناك كلمات جمييله نحتفظ بها
    وعند مرور فتره من الزمن نقراءها مره اخرى
    وكأنا المقصودين بها لانها كلمات تجد بها معاني كبيره

    دمتي بود

    ردحذف
    الردود
    1. هذا صحيح.. أهلا بك من جديد ")

      حذف

ضع بصمتك . .